الرئيسية / إختراعات / اختراع كاميرا المراقبة ومراحل تطورها

اختراع كاميرا المراقبة ومراحل تطورها

القسم: إختراعات

بواسطة: فريق الأذكياء

الكثير منا لايعرف السبب الحقيقي وراء اختراع كاميرا المراقبة اليوم سوف نضع بين أيديكم سبب اختراعها ولكن قبل ذلك لا بد من تقديم لمحة عن المخترع الحقيقي للكاميرا بشكل عام.

مخترع الكاميرا :

القليل منا يعرف أن الكاميرا التي يستخدمها الملايين اشتق اسمها من كلمة القمرة العربية والتي استخدمها ابن الهيثم منذ عشرة قرون كثقب في غرفة مظلمة أجرى فيها أبحاثه عن الضوء والبصر وهو الحسن أبو علي بن الحسن بن الهيثم ولد في البصرى عام 965 م وبرع في علم البصريات وهو من عبد الطريق لاختراع الكاميرا من خلال استخدامه لقمرة في غرفة سوداء ومن باب العلم بالشيء يقال أن ابن الهيثم كان عازفا عن اللهو محبا للقراءة والإطلاع ولجمال خطه كان ينسخ الكتب للآخرين أم في شبابه فقد كان زاهدا بالدنيا يسير على طريق العلماء وقد سافر لطلب العلم في كل من مصر وسوريا وبغداد .

مارس مهنة الطب أو ما كان يسمونه طب الكحالة وقد أتقن ابن الهيثم لغات عدة واستثمر حياته بالتعليم والتأليف والتجربة من نهاية طفولته وحتى وفاته عام 1040 ميلادي وقد ألف خلال حياته التي عاشها 237 مخطوطة ورسالة في كافة العلوم حيث وضع في البصريات والرياضيات فقط 37 مؤلفا منها كتابه الشهير ( المناظر ) فاعتبروه مؤسس علم الضوء حتى أنه موسوعة سارتون العلمية قالت عنه أنه أول مخترع حقيقي للكاميرا.

السبب الحقيقي لاختراع كاميرا المراقبة :

بما أن الكاميرا أصبحت موجودة في كل مكان كالمولات والمحال التجارية وفي الحمامات واختلفت الأسباب وراء استخدامها فهناك من استخدمها للحفاظ على ممتلكاته من السرقة ومنهم من استخدمها لمراقبة العاملين وقد اصبحت كاميرات المراقبة موضة وذلك لرخص ثمنها والسؤال هل هناك جدوى من استخدام كاميرا المراقبة؟
الجواب طبعا نعم فمتى ولماذا اخترعت أول كاميرا للمراقبة.

يكمن السبب الحقيقي وراء اختراع أول كاميرا للمراقبة ابريق من القهوة حيث كان مجموعة من الباحثين في جامعة كامبيردج قد قاموا باختراع أو كاميرا مراقبة وذلك لأنهم كانوا يذهبون إلى غرفة الإستراحة لشرب القهوة والتي كانت تبعد عن مكاتبهم أمتارا عدة والغريب كانوا دائما يجدون إبريق القهوة فارغا لذلك قاموا باختراع كاميرا لمراقبة إبريق القهوة ومن هنا تم استخدام كاميرا المراقبة لأمور عديدة أخرى .

مراحل تطور كاميرا المراقبة :

شهدت صناعة كاميرات المراقبة تطورا سريعا في العالم وهناك بعض الأحداث التي ساهمت في تاريخ صناعة كاميرات المراقبة منها :

  • تسجيل وتصوير أول فيديو باستخدام كاميرا تلفزيونية في الولايات المتحدة الأمريكية وذلك عام 1951
  • تركيب كاميرات مراقبة في بريطانيا لمراقبة حشود الجماهير في استقبال العائلة المالكة في عام 1960
  • صدور أول قرار في الولايات المتحدة الأمريكية من وزارة العدل بخصوص السماح باستخدام كاميرات المراقبة للأماكن الوطنية المهمة والاستراتيجية وكان ذلك في عام 1965
  • قامت الولايات المتحدة الأمريكية بإنشاء منظمة ناسا لتصوير سطح القمر وذلك في عام 1966
  • أما في ولاية تكساس فقد تم صناعة أول كاميرا مراقبة لا تحتاج إلى شريط فيديو وذلك في عام 1972
  • تم اختراع أول كاميرا مراقبة تعمل برقاقة صغيرة هي نفس الرقاقة المستخدمة اليوم وذلك في عام 1973
  • قامت أمريكا وبريطانيا بداية أول تصنيع فعلي لكاميرات المراقبة الهدف منه بيع المستهلكين لحماية ممتلكاتهم من السرقة وذلك في عام 1980
  • قام علماء شركة كوداك باختراع أو كاميرا مراقبة لكنها تعمل بحساس الميغا بكسل ولها القدرة على تسجيل 4.1 م بكسل وذلك في عام 1986
  • أول كاميرا مراقبة تعمل عبر الإنترنت كانت في أمريكا والتي تسمى بكاميرا الشبكات والمراقبة عن بعد ( أي بي ) وكان ذلك في عام 1996
  • كاميرا مراقبة جهاز الدي في آر تم صناعتها عام 1998 كبداية لنشاط تجاري في صناعة وبيع أجهزة التسجيل لكاميرات المراقبة
  • بعد هجمات 2011 على المركز التجاري العالمي تغيرت نظرة الأمريكين على مدى أهمية كاميرات المراقبة في الحياة العامة والمباني الحكومية وذلك في عام 2001
  • تم اختراع كاميرات في أمريكا ذات برنامج متطور يمكنها من خلاله التعرف على الوجوه والغرض الأساسي منه هو استخدام هذه الكاميرات لإيجاد الأطفال المفقودين
  • أما اليوم فنجد كاميرات المراقبة في اي مكان ومن اي جهاز عبر الإنترنت
فريق الأذكياء

فريق الأذكياء

فريق الأذكياء هو فريق يسعى إلى دعم الثقافة العربية في المجتمعات العربية كافة فهو لا يرتبط بحدود إقليمية وإنما يعبر إلى الفكر العربي أينما كان لينمي ثقافته ويقدم له معلومات مختلفة بأيسر السبل.

إقرأ المزيد