الرئيسية / إختراعات / من هو مخترع غسالة الصحون ( الجلاية )؟

من هو مخترع غسالة الصحون ( الجلاية )؟

القسم: إختراعات

بواسطة: فريق الأذكياء


غسالة الصحون هي آلة يمكن الوضع في داخلها عدد من الأطباق و الكؤوس و الأواني وتعمل على تنظيف الآواني التي توضع في داخلها بقوة دفع الماء.

غسالة الصحون

هل تعرف من هو مخترع غسالة الصحون ،بما أن غسل الآواني وتنظيفها عمل شاق ومرهق فمن المتوقع أن تكون مخترعة هذه الآلة إمرأة ،لتخفف عنها عناء التنظيف وحماية الأطباق من التعرض للكسر.

مخترعة غسالة الصحون:

جوزفين كوكران هي  مخترع غسالة الصحون، وتعتبر  أول مخترع غسالة الصحون في العالم.

سبب إختراع هذه الآلة :

ومن أسباب إختراع جوزفين لغسالة الصحون ،هي حالة الحزن التي كانت تصيبها عندما يقمن الخدم بكسر الصحون
الفاخر  التي تمتلكها وهن يقمن بتنظيفها، لذلك اتخذت قرار بالقيام بمهمة تنظيف الأطقم الخزفية بنفسها من أجل أن
تحافظ عليها، لكنها وجدت أن غسل الأطباق من القرارات الصعبة فهي لم تعتد على مثل هذه الأمور ، فحاولت البحث
عن طريقة أفضل تقوم بتنظيف الصحون دون الإستعانة بالخدم.

لذلك بدأت جوزفين في ابتكار تصميم يقوم بضخ الماء بشكل قوي حيث يمكنه إزالة الفضلات من الصحون ، وأثناء
تصميمها توفي زوجها ثم غرقت جوزفين بالديون ، التي تركها لها زوجها لذلك أصبحت أكثر إصرار على إنهاء هذا
الإختراع ، لتحقق ما تتمناه من راحة في تنظيف الأطباق و جني أموال لتغطي ديونها ونجحت في هذا الأمر في عام
1886  ،حيث حصلت على براءة الإختراع لهذا التصميم لتبدأ مسيرة تصنيع ماكينات غسل الصحون لأصدقائها
وأقاربها  ،ومن ثم تسويقها في الصحف المحلية  ، لم تكتفي جوزفين بهذه النجاحات التي حققتها والأموال التي جنتها
منها ، لكنها استمرت في تقدمها وقامت بتأسيس شركة خاصة بها لإنتاج غسالات الصحون وحصلت على العديد من
العقود لشركات ومطاعم وفنادق  ، وبهذا تكون جوزفين قد حققت أرباحا وتنظيف الصحون دون مساعدة الخدم.

طريقة تنظيف الأطباق في غسالة الصحون :

إن هذه الغسالة تقوم بتنظيف الأطباق وأدوات الطعام عن طريق رش الأطباق بالماء الساخن على درجة 55 _ 75 درجة مئوية المختلط بالمنظفات المستخدمة لأغراض التنظيف و

من ثم تقوم بتنظيفها بالماء الساخن لإزالة بقايا المنظفات ويمكن أن تكرر هذه العملية مرات عدة

فريق الأذكياء

فريق الأذكياء

فريق الأذكياء هو فريق يسعى إلى دعم الثقافة العربية في المجتمعات العربية كافة فهو لا يرتبط بحدود إقليمية وإنما يعبر إلى الفكر العربي أينما كان لينمي ثقافته ويقدم له معلومات مختلفة بأيسر السبل.

إقرأ المزيد