في قلبي أنثى عبرية للكاتبة خولة حمدي

تدور أحداث الرواية عن قصة واقعية لفتاة يهودية، تدعى ندى تقطن في تونس مع اسرتها اليهودية ،تبدأ القصة عندما يقوم رجل يهودي بتبني ريما التي يبلغ عمرها ١٥ عاما بعد موت أمها، ولكن يلاحظ هذا الرجل أن ابنته بدأت بتقليد ريما في لبس الحجاب، ليضطر هذا الرجل أبعاد ريما عن ابنته، عن طريق أرسال ريما الى لبنان، لتعيش مع ام ندى التي تجعلها خادمة المنزل ،تتسارع الأحداث وفي مساء احد الأيام ، يطرق الباب شاب ملثم يطاب المساعدة ،من ندى من أجل معالجة صديقه أحمد، الذي أصيب في أشتباكات، بين المقاومة و الأحتلال الأسرائيلي ،لتقوم ندى بمساعدته بغض النظر عن عرقه ودينه…

نتمنى لكم قراءة ممتعة.

معلومات عن الرواية:

  • أسم الرواية : في قلبي أنثى عبرية
  • أسم الكاتب : خولة حمدي
  • تاريخ النشر : 2012
  • عدد الصفحات : 774صفحة.

معلومات عن الكاتب :

ولدت في عام١٩٨٤ بتونس روايتها الأولى، هي “غربة الياسمين”، ثم بعد ذلك صدور الرواية الثانية لها سنة ٢٠١٢ تحت عنوان في قلبي أنثى عبرية وهي مستوحاة من قصة حقيقية  تونسية (ندى) دخلت بعد تأثرها بشخصية طفلة (ريما) مسلمة يتيمة الأبوين ، وبشخصية شاب لبناني (أحمد) مقاوم ترك بصمة في حياتها.