الرئيسية / منوعات / الأمثال الشعبية

الأمثال الشعبية

القسم: منوعات

بواسطة: فريق الأذكياء

تعريف الأمثال الشعبية : هي أقوال نثرية وحكم شفهية متوارثة مجهولة القائل تنتشر بسرعة بين العامة و الخاصة.

تأخذ الأمثال الشعبية خصائص المجتمع وملامحه ومعاييره الأخلاقية.

تحتل الأمثال الشعبية مكانة كبيرة في الذاكرة لكل مجتمع وفي مقالنا هذا سنعرض بعضا من الأمثال الشعبية من بعض الدول العربية لأنها تختلف من بلد إلى آخر باختلاف ثقافة الشعوب فمثلا :

الأمثال الشامية :

أحسن دوا شم الهوا : يقال للدلالة على أهمية التنزه والخروج من المنزل لاستنشاق الهواء من أجل تعديل الحالة النفسية وهي كدواء لعلاج هذه الحالات.

إدره و لائت غطاها : وهذا المثل يدل على شدة التوافق بين الأشخاص فهو تشبيه للطنجرة و غطائها في شدة التناغم بينهم أما كلمة لائت فهي تعني وجدت الشي

إذا جار عليك جارك حول باب دارك : وهذا المثل يدل على أهمية اختيار الجار فإذا كان جارك سيء ولم يحسن معاملتك فسيكون تغيير المنزل هو حلك الوحيد.

إدن من طين وإدن من عجين : هذا المثل يدل على التجاهل أما كلمة إدن فهي تعني اذن ويدل على عدم الأخذ بالنصيحة فتشبيه الأذنين بالعجين و الطين إشارة إلى عدم نفعهم

إذا حضرت الملائكة هربت الشياطيين : هذا المثل يستخدم للإطراء على أشخاص حضروا لمجلس وذهب أخرون.

إذا عرف السبب بطل العجب : يشير هذا المثل إلى الأشياء التي نراها عجيبة وقت حدوثها أما إذا عرف الإنسان سبب حدوثه فسينتهي عجبه .

إذا كان الكلام من فضة فالسكوت من الذهب : يستخدم للتشجيع على الصمت في بعض الأوقات لأن الكلام في بعض الأحيان يوقع صاحبه بالخطأ فالصمت يكون أفضل حل

إذا ما بتستحي افعل ما بدالك : وهو مثل مأخوذ من الحديث النبوي إذا لم تستحي فافعل ما شئت ويقال لشخص كثير الخطأ إستنكارا لفعل معين منه

آعد على أحر من الجمر : وهو يدل على حالة الإنتظار لحدوث شيء معين وطال الوقت في انتظاره و كلمة آعد تعني جالس ويكون من أطلق عليه هذا المثل جلوسه غير مستقر وكثير الحركة والقلق وكأنه جالس على شي أشد حرارة من الجمر

الأمثال المصرية :

الصبر مفتاح الفرج : وهو مثل يستخدم للتمسك بالصبر على البلاء والظروف الصعبة فالصبر دائما عقباه فرج الهموم.

نقول تور بئول حلبوه : وهو مثل يطلق على من يصر على أمر معين رغم استحالته كما الحال في الثور فهو لا يحلب ومع ذلك يصر البعض على أمور غير قابلة للتنفيذ.

اللي يتكسف من بنت عمه ميجبش منها عيال : هو مثل يطلق على الإنسان الخجول فإن خجله لن يحل المشكلات وخاصة في العمل والعلاقات الإجتماعية

من شابه أباه فما ظلم : ويطلق على الولد الذي يشبه أبويه في الشكل والطباع فهو لم يظلم أحد بذلك بمعنى آخر أن المورثات أمر لا يلام عليه أحد

الأمثال التونسية والجزائرية :

حي حا والنار قوية : ويستخدم هذا المثل للنساء عند النحيب على موتاهم أو فقدان عزيز وهي عبارة تفيد الحسرة

تمشيش متجيش : بمعنى إحذر عدم القدوم وتفيد التحذيرمن عدم فعل أمر معين

الأمثال المغربية :

الزين يحشم على زينه والخايق ايلا هداه الله : وتقوله النساء عندما يجدن امرأة مغرورة وهي ذات جمال لمحدود فهو يستخدم للسخرية بمعنى آخر ماذا سيكون فعلك لوك كنت جميلة

نوصيك يا بنتي ملي تكوني حدا ناس فمك ديريله لجامه : ويقال هذا المثل من ام لابنتها قبل توجهها لبيت زوجها أو عند ناس أغراب فهي وصية ألا تفتش أسرار بيتها وأن تتحدث بكلام يليق

ملي تموت البقرة كايترو السكاكن : بمعنى أنه إذا أصيب شخص بمصيبة تكثر عليه الآراء والأقاويل والحلول بعد أن تكون قد وقعت

قصص الأمثال العربية ودلالتها :

رجع بخفي حنين : وتقال للشخص الذي يعود من مكانه خائبا كما ذهب وهي قصة لاسكافي ببلاد الحيرة كان معروف باسم حنين ودخل عليه في يوم أعرابي ليشتري خفين وأخذ هذا الأعرابي بمساومة حنينا مساومة شديدة حتى غضب حنين لغلظته بالقول ورفض أن يبيع الخفين للأعرابي فسب الأعرابي حنينا سبا فاحشا وتركه وانصرف وعزم حنين على الإنتقام فأخذ الخفين وسبق الأعرابي من طريق مختصر ورمى أحد الخفين في الطريق ثم مشى مسافة ورمى الخف الآخر واختبأ فوجئ الأعرابي بالخف الأول على الأرض فأخذ وقال لنفسه ما أشبه هذا الخف بالخف الذي كنت سأشتريه ولو كان معه الخف الأخر لأخذته لكن واحدة لا تنفع فرماها على الأرض وتابع سيره فعثر على الخف الأخر فندم لأنه لم يأخذ الخف الأول ورجع ليأخذه وترك راحلته بلا حارس فتسلل حنين وأخذ الراحلة بحملها فلما عاد الأعرابي بالخفين لم يجد الراحلة وعند عودته إلى قومه سألوه بماذا عدت من سفرك أجابهم عدت بخفي حنين

عادت حليمة لعادتها القديمة : ويطلق هذا المثل لكل شخص عاد إلى عادة قديمة فمن هي حليمة .
حليمة هي زوجة أحد الشخصيات التي عرفت بالكرم بينما اشتهرت حليمة بالبخل فعندما تريد أن تضع سمنا بالطبخ تأخذ الملعقة في يدها وهي ترتجف فأراد زوجها أن يعلمها الكرم فقال لها ألا تعلمين أن المرأة كلما وضعت ملعقة من السمن في الحلة يزيد الله في عمرها يوما فبدأت حليمة بزيادة ملاعق السمنة في الطبخ حتى صار طعم الطبخ طيبا وتعودت يداها على السخاء ولكن في يوم من الأيام فجعت بابنها الوحيد الذي كانت تحبه أكثر من نفسها فحزنت كثيرا وتمنت الموت فأخذت تقلل من عدد ملاعق السمن في الطبخ لأجل أن ينقص عمرها وتموت فبدأ الناس يقولون عادت حليمة لعادتها القديمة

أمثال مشهورة :

مو كل مين صف الصواني صار حلواني

كلمة ياريت ما بتعمر بيت

حيرتنا يا أقرع من وين نبوسك

الي ياخد المقصد بسوء نية بتركبو جنية

الناموس والدبان ما بتخلي حدا ينام

جبت الأقرع يونسني كشف عن قرعتو وفزعني

لو السما حتمطر زلابيا كانت خيمت عجين

قد النملة ويعمل عملة

شفت الزول حسبته هول

دقو هوانداتهم وسمعو جاراتهم

أعرج يسحب مكرسح يقول له تعال نتفسح

زمان منكوس يرفع رجول ويخفض الروس

أعمى يقود أعمى يقول له ليلتنا حلوة الي اجتمعنا

تيتي تيتي متل مارحتي متل ما جيتي

إلي عاجبه والي ما عاجبه ينتف حواجبه

دعوة ولية في عز الظهرية

شنب ما تحتو فلوس يحتاجلو موس

زي الذيب طبعه غريب ان شفته هرب وان ما شفته وثب

قبل ما تدور على مرة دور لابنك على خال

بنت الرجال عانت واستعانت وبنت الأنذال حطت راسها ونامت

صاجك ما يقلي وكفتيرتك ما تغلي وانا جيتك من قلة عقلي

فقران باع ولده لطفران اشتراه بالدين

حبك بقلبي يا بهية زي حب الأقرع للكوفية

زي البرغشة تسمع الهرج والوشوشةة

علمناهن الشحادة سبئونا عالابواب

طمعنجي بنا له بيت فلسنجي سكن له فيه

عشان حتة بطيخ عمل مشكلة وصريخ

راها راها وكليبها وراها

عفص وكرفس وشي يسد النفس

عمية وعارجة وكيعانها خارجة

الي يحرئو الحليب ينفخ في اللبن

فرح عديلة سيبة بلا نيلة

الي ما يشوف من الغربال الأعمى أخير منو

خود الأصيلة ونام على حصيرة

إذا انا أمير وأنت امير مين يسوق الحمير

الي ما ياخذ من قدره يدق البين صدره

عاشر المصلي بتصلي وعاشر المغني بتغني

لو كان الرجال بشواربهم لكان الصرصور أرجلهم

مين ترك دارو ئل مئدارو

صار للشرشوحة مرجوحة ولأبو بريص قبقاب

قليل البخت يلاقي العظم بالكرشة

إذا قالولها طبخي بتقول مريضة واذا قالولا تعي كلي بتقول وين معلقتي العريضة

الطول طول نخلة والعقل عقل سخلة

الي بيعرف بيعرف والي ما بيعرف بقول كف عدس

الي تخاف منو ما يجيك أحسن منو

كومة حجارة ولا هل الجارة

ربيط الحصان عند الحمير يتعلم النهيق

حيل النسوان غلبت حيل الغيلان

يوم ئلك ويوم عيلك دير بالك وفتح عينيك

الزوج رحمة ولوكان فحمة

سمرا ونغشة ولا بيضة ودفشة

عندك عيش وعندي عيش الطمع ليش

ابنك على ما ربيتيه وزوجك على ما عودتيه

ياداخل بين البصل وقشرتها ما ينوبك إلا ريحتها

يا جاية بلا عزيمة يا رايح بلا قيمة

ما كل أبيض شحم وما كل أسود فحم

الي ما يطول العنب حامضا عنو يقول

الله مبارك بالدار الوسيعة والفرس السريعة والمرأة المطيعة

إن دخل الفقر من الباب خرج الحب من الشباك

لو تجري جري الوحوش غير رزقك ما بتحوش

أدعي على ابني واكره الي يقول امين

لاجل الورد ينسقى العليق

الي مالو بنات ما حدا بيعرف ايمت مات

اربط الحمار مطرح ما يقل صاحبو

نهيتك ما انتهيت والطبع فيك غالب وديل الكلب عمرو ما ينعدل ولو علقوه بقالب

الخير على قدوم الواردين

بنت الأصل بتخلي كوخها قصر

الغريب لو صح أحسن من ألف أخ

اللقمة ما تحلى ولا تطيب الا بوجود الحبيب

ازكرنا القط اجا ينط

الصاحب الي ما ينفعني بحياتي ما ينفعني بعد مماتي

الي ما معوش ما يلزموش

يلي اخد القرد على مالو يروح المال ويضل القرد لحالو

قليل البخت يعضو الكلب لو الجمل راكب

ما بتعرف قيمة ابوك غير لما تشوف زوج امك

الي ما بقسي قلبو ما بربي ولدو

متل السمك بس يطلع من المي بموت

ما بيحرس الأرض إلا عجولها وما بحك جلدك إلا ضفرك

احترم كبيرك بيحترمك صغيرك

الإبن الفاسد بجيب لأهلو المسبة

لو شاف الجمل حردبتو لوقع وانكسرت رقبتو

قلبي على ولدي انفطر وقلب ولدي عليا حجر

جحا أولى بلحم توره

قراط بخت ولا قنطار شطارة

عشر اصهره على باب داري ولا كنه تكشف أسراري

الندل الي متعود عالوخامة ما بتناسبو بنت الشرف والشهامة

فكرناهن رخاص طلعو مجانا

أبو البنات شايل عكتفو حسنات

يلي حظها قوي بتجيب البنت قبل الصبي

الخط الأعوج من التور الأبرد

الآباء يأكلون الحصرم والأولاد يضرسون

العرق يسوس عسبع جنوس

الي بيزرع الخير بيحصد البركة

أول فنجان للضيف والتاني للكيف والتالت للسيف

خطبوها تعززت وفاتوها تندمت

ابوها راضي وانا راضي شو دخلو القاضي

القرد بعين امو غزال

مال الحرام ما بدوم

بكرة منقعد عالحيطة ومنسمع الزيطة

كل طير يشبع بمنقارو

برا وجوا فرشتلك وانت مايل ايه يعدلك

صباح الخير يا جاري انت بدارك وانا بداري

نام عالجنب الي يريحك

ريحة الأم بتلم وريحة الأب بتغم

الموت بين الناس نعاس

شحاد وعاوز يعيش فينو

اذا بصقنا لفوق عشواربنا واذا بصقنا لفوق عذقنا

الحداية ما بتحدفش كتكيت

عطيتون صباعي بلعو دراعي

الي ما هو من ضهرك كل ما جن فرحلو

اصبر يا قلبي على ما جرالك وامشي على الشوك حتى تنال مرادك

وشداك على الاعراس يا كبير الراس

الي خدتو القرعة تاخدو ام الشعور

الي قلبو على حبيبو يدور عليه ويجيبو

سيبيني وروقيني وخلي العفاريت تركبني

أعذب شهر ولا أرمل دهر

زي القعقع ما يتاكل حتى يتفقع

سكران يضرب في ميت لا الاول داري ولا التاني حاسس فيه

ترتر وحرير على غطاء زير

حبيتني وحبيتك ولما اجا عذرائيل من محبتي دفيتك

دبش العروسة للبيت وصل والأم مشغولة بتقطيع البصل

تعريف الأمثال الشعبية بالأدب العربي:

عرفت الأمثال الشعبية في لغتنا العربية بأنها أقوال مأثورة تظهر بلاغتها في إيجاز لفظها وإصابة معناها وتقال في مواقف معينة.

وتعتبر الأمثال الشعبية خلاصة الفكر وجزءا من الحكمة و الخبرة العميقة وإرثا تتناقله الأجيال وللمؤرخون مؤلفات عديدة للأمثال منها :

  • كتاب الأمثال لإبن السكيت
  • المثل السائر في أدب الكاتب والشاعر لابن الأثير
  • مجمع الأمثال لأبي الفضل أحمد بن محمد النيسابوري

فريق الأذكياء

فريق الأذكياء

فريق الأذكياء هو فريق يسعى إلى دعم الثقافة العربية في المجتمعات العربية كافة فهو لا يرتبط بحدود إقليمية وإنما يعبر إلى الفكر العربي أينما كان لينمي ثقافته ويقدم له معلومات مختلفة بأيسر السبل.

إقرأ المزيد